الرئيسية » أخبار سياسية » زامبيا تستقبل زعيم “البوليساريو” وتكذب خبر سحب الاعتراف

زامبيا تستقبل زعيم “البوليساريو” وتكذب خبر سحب الاعتراف

تستقبل زامبيا الليلة زعيم جبهة البوليساريو، إبراهيم غالي في زيارة لثلاثة أيام. و تعد هذه الزيارة ضربة للجهود التي قام بها المغرب في دول جنوب إفريقيا لمحاولة تغيير مواقفها تجاه قضية الصحراء.

و كانت زامبيا سحبت اعترافها بالجمهورية الصحراوية شهر يونيو الماضي. و أعلن أن الملك محمد السادس سيزورها في دجنبر.

و لكن ضغوطا شديدة من جنوب إفريقيا و زيمبابوي أدت لتغيير كبير في موقف زامبيا. و هو ما أدى لتأجيل ثم إلغاء زيارة الملك.

و يأتي استقبال إبراهيم غالي في زامبيا بعد زيارة استقبل فيها على أعلى المستويات في جنوب إفريقيا. و هذا يعد هجوما مضادا بعد الجهود الكبيرة التي بذلتها الدبلوماسية المغربية خلال الأشهر الأخيرة من 2016.

و يفترض أن تعلن الخارجية المغربية عن موقف تجاه تطور السلوك الزامبي. و الشعب المغربي مدين بالحصول على تفسير لإخفاقات الدبلوماسية برغم توفرها على عدد من الوزراء و جيش من الخبراء و الأموال الطائلة التي تنفقها و التفاؤل الذي نشرته حول نتائج جهودها.
فهل يصدر مزوار بلاغا في الموضوع و هو الذي طالما أصدر بلاغات في قضايا و نوازل أقل خطرا أو يلتزم الصمت..!!