أخبار عاجلة
الرئيسية » أخبار سياسية » بوتفليقة يستقبل ولي العهد السعودي..هل هو تقرب على حساب المغرب؟

بوتفليقة يستقبل ولي العهد السعودي..هل هو تقرب على حساب المغرب؟

استقبل الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة اليوم الثلاثاء ولي العهد السعودي محمد بن نايف بن عبد العزيز، الذي يشغل كذلك منصب نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية بالسعودية.

ووفق ما نقلته الوكالتين المحليتين في الجزائر والسعودية، فقد جرى خلال هذا اللقاء بحث الأحداث التي تشهدها الساحات العربية والإسلامية والدولية، وكذا بحث آفاق التعاون بين البلدين وسبل دعمها وتعزيزها بما يخدم مصالح البلدين والشعبين.

وشهد هذا اللقاء من الجانب الجزائري حضور الطيب بلعيز وزير الدولة، المستشار الخاص لرئيس الجمهورية و عبد القادر مساهل، وزير الشؤون المغاربية و الإتحاد الإفريقي وجامعة الدول العربية، كما حضره من الاجانب السعودي الأمير عبد العزيز بن سعود بن نايف مستشار وزير الداخلية، والسفير السعودي بالجزائر سامي بن عبد الله الصالح.

ووصفت السلطات السعودية زيارة ولي العهد إلى الجزائر بـ”الأخوية”، وقد حل بها صباح اليوم الثلاثاء، إذ استقبله الطيب بلعيز و سامي بن عبد الله الصالح ، قبل الانتقال إلى القصر الرئاسي بالجزائر حيث التقى الأمير السعودي بالرئيس الجزائري.

ولم تذكر الوكالتين مدة بقاء الأمير السعودي بالجزائر، وتأتي هذه الزيارة بعد تعدّد لقاءات مسؤولين جزائريين بنظرائهم السعوديين في الآونة الأخيرة، إذ زار الوزير الأول الجزائري (رئيس الوزراء)، عبد المالك سلال، الرياض، شهر نوفمبر/تشرين الثاني 2016، مؤكدا أن زيارته كانت ناجحة وسمحت بتعزيز التعاون الثنائي بين البلدين.